يقال بأن الفكرة هي خيال أو حلم أو ربما نية ولا يمكن لشخص ما أن يسرق خيالك أو حلمك! يبدو أن الكلام غير منطقي لكن ما أقصده حقاً هو أن لديك فكرة قد يحملها شخص آخر ولكن عندما تفكر بها مراراً وتكراراً وفي معظم أوقاتك سواءاً في العمل أو أثناء القراءة أو قبل النوم فأنت فعلاً تدخل في مرحلة تكوين "الفكرة" التي لن يسرقها أحد لأنك ببساطة ستقوم بخلق صورة كاملة حتى تصل إلى أدق التفاصيل الصغيرة لتكوين الفكرة وهذا ما لا يصل إليه شخص فكر لمرة واحدة بنفس الفكرة.


لنفرض مثلاً أنك قمت بإخبار شخص ما بالفكرة وحاول سرقتها والتغلب عليك، فعلياً، فإن فرصة فشل صديقك ستكون أكبر فهو لم يفكر بالفكرة كما كنت أنت تفكر بها ولم يقرأ عنها ويحلم وبها ويدرسها كما فعلت أنت.


لكن، من الممكن أن تقوم ببعض الخطوات الصغيرة التي قد تساعدك بشكل جيد في حماية فكرتك.


خائف جداً؟ عليك باتفاقية عدم إفصاح


إذا كنت تود مشاركة فكرتك مع شخص ما كشريك مؤسس محتمل أو صديق أو شخص ما أو مجموعة من الأشخاص الغرباء فالحل في هذا الوضع هو توقيع الطرف الآخر على ورقة تسمى "اتفاقية عدم إفصاح" كي تنام بهدوء دون قلق، حيث تستطيع من خلال هذه الاتفاقية محاسبة الشخص قانونياً في حال تم سرقة فكرتك حرفياً.


فكرتك مميزة جداً؟ قدم بطلب الحصول على براءة اختراع


إذا كنت خائف من تقليد فكرتك المميزة فمن الممكن أن تقوم بصرف بعض المال من أجل الحصول على براءة اختراع لمدة سنة لحماية فكرتك أثناء قيامك بتسويقها وتطويرها إلا أن بعد انقضاء اثنى عشر شهراً، تنتهي الصلاحية دون وجود خيار للتمديد.


تؤد الحديث أمام  مجموعة؟ إذا لا تتعمق.


إذا كنت ترغب بالحديث عن فكرتك أمام مجموعة من الأشخاص المحتملين أن يكونوا عملاء لك وكان التوقيع على اتفاقية عدم إفصاح أمر غير مرغوب به أو غير لائق، فأفضل حل من الممكن أن تتبعه هو الحديث عن فكرتك دون الخوض في التفاصيل. من الممكن أن تشرح مبدأ الفكرة دون الحديث عن طريقة التصميم أو الحديث عن المشكلة التي ستقوم بحلها للعميل دون الإفصاح عن الخطوات المتبعة بالتفصيل لحل المشكلة.


تستطيع أن توضح فكرتك بشكل مبسط دون الحديث عن المميزات الأخرى التي من الممكن أن تتواجد داخل الموقع أو التطبيق أو الخدمة وركز بشكل أساسي على فكرتك الأساسية وبالتالي احتمالية أن يسرق شخص ما الفكرة بحذافيرها شبه مستحيل فهو لم يأخذ منك سوا الفتات.


ترغب بطريقة سريعة؟ ابحث عن شغوف وابدأ العمل


قد تكون أفضل طريقة لتخطي الخوف على فكرتك من السرقة هو تطبيقها! ابحث عن شخص يفكر بنفس الفكرة و يرغب بالعمل معك ومستعد للتنفيذ فوراً وبالتالي في حال تم سرقة فكرتك بعد التنفيذ فهذا لا يعني نهاية المعركة وكل ما عليك فعله هو السعي نحو تنفيذ أفضل من منافسك أو بالأحرى التركيز أنت وشريكك على العمل والتطوير.


تبحث عن ضمان بسيط؟ وثق الأحداث


إذا كنت ترغب بالحديث عن فكرتك دون وجود عوائق وتواقيع وبراءة اختراع والبدء فوراً بالمشروع على عجل فإن أفضل طريقة هي أن توثق الأمر من خلال الكتابة أو التسجيل أو أي نوع من التوثيق.


أي عندما تجتمع مع بعض الأشخاص، قم بالاستذان منهم ووضع مسجل للصوت كي تقوم بمراجعة الأفكار التي طرحتها المجموعة مع أخذ أسماء المسجلين وبعض البيانات.


وثق محادثتك على الانترنت واحتفظ بها وبالتالي سيكون لديك دليل ما تقدمه إلى المحاكمة في حال تمت سرقة الفكرة من قبل مقابلتهم.  


يمكن أن يكون هذا الأمر مفيداً جداً فمثلاُ قام فرانك براون أحد مؤسسي سناب شات برفع دعوى على صديقه إيفان وكان كل ما يملك محادثة واحدة عبر الانترنت توضح كيف أنه صاحب الفكرة، ليخبره إيفان بأنها فكرة رائعة ومن الممكن أن تطبق ليعمل عليها لاحقاً إيفان مع بوب الذي تعرف عليه في إحدى روابط الأخوة في الجامعة، في المحكمة وبسبب وجود الوثيقة، ربح بروان القضية لتعترف سناب شات على حسابها الخاص بأن بروان هو صاحب الفكرة.


الأفكار رخيصة وأنا متأكدة بأن الكثير قد فكروا بفكرتك مسبقاً لكنهم لم ينفذوها لذلك الحل دائماً بالسعي نحو التنفيذ وإذا مازالت تعيش في خوف من سرقة فكرتك فأنت في الحقيقة تمنع نفسك من الحصول على عملاء ومستثمرين في المستقبل وفقدان فرصة عظيمة قد لا تتكرر.